البيانات
الصحفية

"دبي للثقافة" تنظم دورة متجددة من مهرجان "دبي وتراثنا الحي"

 12/04/2017

  • Live our Heritage  (1).jpg
  • Live our Heritage  (2).jpg
  • Live our Heritage  (3).jpg
  • Live our Heritage  (4).jpg

 

 

"دبي للثقافة" تنظم دورة متجددة من مهرجان "دبي وتراثنا الحي"

يختتم الحدث تزامناً مع يوم التراث العالمي ويهدف لتعزيز وعي المجتمع حول تراث الدولة

 

[دبي الإمارات العربية المتحدة، 12 أبريل 2017] تنظم "هيئة دبي للثقافة والفنون (دبي للثقافة)"، الهيئة المعنية بشؤون الثقافة والفنون والتراث في الإمارة، فعاليات "مهرجان دبي وتراثنا الحي"، تحت شعار (الفنون الشعبية الإماراتية) خلال الفترة من 1418 أبريل الجاري في سيتي سنتر مردف.

ويختتم المهرجان تزامناً مع يوم التراث العالمي، الموافق للثامن عشر من أبريل من كل عام. ويحظى الحدث بالدعم والرعاية من قبل العديد من الجهات الحكومية والقطاع الخاص، بما في ذلك جمعيات الفنون الشعبية، ومراكز دبي للتنمية التراثية بالمدارس الحكومية التابعة لدبي للثقافة ومجموعة الفطيم. ويهدف إلى تعزيز وعي مختلف شرائح المجتمع بالتراث العريق لدولة الإمارات العربية المتحدة، والتعريف بقيمه الأصيلة، وعادات وتقاليد الآباء والأجداد للأجيال القادمة، وتعريف الزوار والمقيمين بمختلف جوانب التراث في دولة الإمارات.

وسيقام مسرح مفتوح للمسابقات واللقاءات، ومعرض دائم لأدوات الفنون الشعبية، وموقع لعرض الأعمال الحرفية الشعبية. وسيشهد المسرح عددًا من عروض الفنون الشعبية، حيث سيسلط الضوء على أحدها يوميًا، بما في ذلك الفن البحري "الأنديما"، وفن العيالة، وفن الليوا وغيرها. وسيستضيف المسرح لقاءات حوارية مع متخصصين في مجال الفن الشعبي.

 

وقالت فاطمة لوتاه، مدير مراكز دبي للتنمية التراثية ورئيس لجنة مهرجان دبي وتراثنا الحي في دبي للثقافة: "تهدف دبي للثقافة من خلال تنظيم مهرجان دبي وتراثنا الحي إلى تنمية وتعزيز التراث الشعبي، ونشره بين الجيل الجديد على نحو خاص من أجل زيادة ارتباطهم بتراث الأجداد. ومن المؤكد أن فعاليات المهرجان المختلفة ستسهم في ترسيخ القيم والعادات الإماراتية الأصيلة بين المواطنين، إلى جانب نشر التوعية في أوساط المقيمين. ويساعدنا المهرجان أيضًا في إبراز المواهب العاملة في الصناعات والفنون الشعبية، وهو ما يعكس التزام الهيئة الرئيسي لتنمية المواهب المحلية في إمارة دبي ودولة الإمارات".

ويسهم مهرجان دبي وتراثنا الحي في تطوير ودعم قطاع الثقافة والفنون والتراث، كما يعمل على تنويع المنتج الثقافي وتعزيزه للأجيال القادمة. وعلاوة على ذلك، فإن أنشطته المتعددة تسهم في بناء جسور التواصل مع الجمعيات والهيئات والمؤسسات والمراكز والقطاع الخاص، إلى جانب التوصل إلى أرضية مشتركة في مجال أنشطة الفنون الشعبية بشكل خاص.

يذكر أن دبي للثقافة تلتزم بإثراء المشهد الثقافي انطلاقًا من تراثها العربي، وتعمل على مد جسور الحوار البنّاء بين مختلف الحضارات والثقافات، والمساهمة في المبادرات الاجتماعية والخيرية البنّاءة لما فيه الخير والفائدة للمواطنين والمقيمين في دبي على حدٍ سواء.

للمزيد من المعلومات حول مبادرات ومشاريع الهيئة المختلفة يمكن زيارة الموقع: www.dubaiculture.gov.ae، أو متابعة صفحتنا على الفيسبوك: www.facebook.com/DubaiCultureArtsAuthority، وتويتر: @DubaiCulture ويوتيوب: www.youtube.com/user/DubaiCulture وإنستغرام: @dubaiculture.